الرئيسية / الأخبار / ارتفاع قتلى حريق استديو كيوتو إلى 34 شخصًا و الشرطة اليابانية تكشف عن هوية المشتبه به

ارتفاع قتلى حريق استديو كيوتو إلى 34 شخصًا و الشرطة اليابانية تكشف عن هوية المشتبه به

أعلنت شرطة محافظة كيوتو بأن رجلًا من الذين نجوا من حادثة احتراق استديو كيوتو قد فارق الحياة في المستشفى متأثرًا بجراحة ليرتفع عدد القتلى إلى 34 شخصًا في ما تزال بعض الحالات في مرحلة حرجة. وأضافت بأن معظم الضحايا قد ماتوا نتيجة استنشاقهم لأول أكسيد الكربون.

هذا و قد كشفت الشرطة عن اسم المشتبه في الحادثة و هو رجل يدعى شينجي أوبا يعيش في مدينة سايتاما و يبلغ من العمر 41 عامًا.

و قالت مصادر بأن الرجل قد تم اعتقاله في عام 2012 بتهمة السطو على متجر وحكم عليه بالسجن لمدة ثلاث سنوات ونصف، و بعد قضاء محكوميته انتقل الرجل إلى مجمع سكني حيث اشتكى منه جيرانه في العام الماضي وتم استدعاء الشرطة نتيجةً للإزعاج. فيما قالت المصادر أيضًا بأن المشتبه به يعيش برفاهية و قد تعالج من مشاكل عقليه.

و تم نقل المشتبه به إلى المستشفى حيث يتم علاجه حاليًا من حروق شديدة، و تخطط الشرطة لاستجوابه عندما تتحسن حالته.

في صباح يوم الخميس اندلع حريق في المبنى الأول لاستديو كيوتو انميشن في الساعة 10 صباحًا بتوقيت طوكيو، و ألقت الشرطة اليابانية القبض على رجل يشتبه في أنه استخدم “سائل يشبه البنزين” لإشعال النار. و فور تلقيها بلاغ الحريق انطلقت فرق من رجال الإطفاء مكونة من 30 إطفائيًا إلى موقع الحادث وتمكنوا من إخماد الناشر في الساعة 3:19 مساءًا أي بعد 5 ساعات من اشتعال المبنى.

و بحسب تقرير من صحيفة كيوتو شيمبون فقد سمع السكان القريبون من الاستديو صوت انفجار في الطابق الأول من المبنى، و نقلت قناة NHK عن رجل بأنه سمع صوت الانفجار في المبنى في الساعة 10:30 صباحًا لتندلع النيران بعدها في الطباق الثاني والثالث من المبنى.

المبنى الأول لاستديو كيوتو يقع قرب محطة روكوزيجو في مدينة اوجي في كيوتو، و يتم في هذا المبنى معظم إنتاجات الرئيسية الخاصة بالاستديو. كما تملك الشركة مبنىً آخر في طوكيو و مبمنىً لاستديو DO في مواقع أخرى.

كما ذكرت القناة بأن عدد الموظفين في المبنى كانوا حوالي 74 شخصًا عندما اندلع الحريق حيث تم العثور على 10 أشخاص مغمًا عليهم في الطابق الأول والثاني و 10 أشخاص آخرين في الطابق الثالث والسلالم المتجهة إلى السطح. كما أعلنت الشرطة عن إصابة 10 أشخاص بجروح خطيرة و 6 بجروح متوسطة و 20 بجروح خفيفة.

السيد هيدياكي هاتا رئيس استديو كيوتو ذكر بأن الشركة “تتلقى في كثير من الأحيان تهديدات بالقتل كانت قد بدأت منذ عدة سنوات”، و كشف تقرير لشبكة NHK بأن الشرطة تبحث في الحادثة حيث قام رجل في الأربعين من العمر بشراء 40 لتر من البنزين بالقرب من المبنى الأول للاستديو في الساعة 10:00 صباحًا قبل اندلاع الحريق بنصف ساعة.

و كان رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي قد كتب عبر حسابه في تويتر تعازيه الحارة للذين توفوا و تمنياته بالشفاء العاجل للمصابين.

المصدر.

عن Jaku

الأنمي للمتعة