الرئيسية / أنمي ياباني / وضع النقاط على الحروف بما يتعلق بميزانية ون بنش مان

وضع النقاط على الحروف بما يتعلق بميزانية ون بنش مان

تصريح مصمم شخصيات  One-Punch Man تشيكاشي كوبوتا على حسابه في تويتر من قبل عن ميزانية العمل بقوله أنها “عادية أو متوسطة” أحدث لغط بين متابعي الأنمي، بل وصل الحد بالبعض إلى تكذيب عامل أساسي في العمل فقط لأن جهله المركب يأبى ذلك، ولذا قررت أن أكتب بما يتعلق بهذا الموضوع بشكل مبسط بما يُسر لي من المعرفة، وذلك عبر شرح وظيفة الاستوديو ثم التدريك على مسلسل ون بنش مان.

وظيفة الاستوديو الأساسية:

20101029_madhouse02

هي تنظيم القسمة المخصوصة لإنتاج الأنميشن من الميزانية الموضوعة من قبل لجنة الإنتاج (مجموعة من الشركات المساهمة في المشروع مقابل حصة من الربح ومصلحة أخرى تتعلق بمجالهم كالأغاني و الألعاب وغيرها)، وكذلك استضافة الطاقم الأساسي (مصمم الشخصيات- منظم السيناريو- المخرج) عندهم في الاستوديو إذا لم يكونوا أعضاء منه، وهي الحالة “السائدة” في صناعة الأنمي وكذلك تنظيم العملية الإنتاجية.

عندما يستلم الـline producer المشروع يقوم بوضع لوائح وتنظيمات لتوزيع الميزانية وتوظيف طاقم العمل الباقي كالرسامين ومخرجي الحلقات و غيرهم، و لا يُسمح لهذا المُنتج بأن يعمل على أكثر من مشروع واحد في نفس الوقت، و يتم اختيار باقي الطاقم من داخل الاستوديو إذا وُجدوا، فمثلاً A-1 بيكشرز لا يملك طاقم خاص فيه و إنما يستعين بأشخاص من خارج الاستديو، و أيضاً يتم الاستعانة بمعارف الاستوديو وفريق الإنتاج من العمال المستقلين والاستوديوهات الصغيرة (أغلب الطاقم)، كذلك يتم الاستعانة بأشخاص لهم معرفة و علاقة بالطاقم الأساسي سواء كان المخرج أو مصمم شخصيات (بعضهم لديه معارف وعلاقات قوية وواسعة)، و تكون عقود الرسامين حصرية بحيث لا يعمل سوى على هذا المشروع أو قد يسمح له العقد بالعمل في مشاريع أخرى مع الاحتفاظ بحق الأولوية.

استثنائات:
١- استوديو كيوتو أنميشن وفرعه في أوساكا Animation Do يُنتجون أعمالهم بواسطة أعضاء في الاستوديو، واعتمادهم على هذه المنظومة غالباً بسبب أنهم في كيوتو وأوساكا حيث لا توجد نسبة تُذكر من العمال المستقلين هناك.
٢- استوديو يوفوتابيل أغلب أعماله من الموظفين لديه لكنه اُضطر مؤخراً للتعاقد مع أناس أكثر من خارج الاستوديو بسبب ضيق الوقت في الإنتاج. 
٣- استوديو غيبلي حيث أن نسبة كبيرة من العاملين فيه من داخل الاستوديو والمخرجين من الاستوديو نفسه.
وقد توجد هناك استثنائات أخرى لكني لم أُحط بها.

وفي أثناء مرحلة التوظيف ووضع النظم يضع المراقب العام للإنتاج (production desk أو production manager) الجدول التنظيمي لمراحل الإنتاج حيث يعطي كل مرحلة حقها، هذه العملية في غاية الحساسية فقد تجد أعمال ذات ميزانية عالية كأعمال noitaminA لكن سوء الجدولة يؤدي لظهور الكثير من المشاهد غير المنتهية حيث تظهر بصورة سيئة جداً لأن العاملين قاموا برسمها بسرعة أو أن مشرف الرسوم لم ينتهي من تصحيحها، مثل ما حدث مع Durarara و Samurai Flaminco، بل وقد يؤدي سوء الجدولة إلى عدم إنهاء ما يكفي من الحلقة وهنا تظهر حلقات “recap” وبعض أنواع “التصريفات” لتوفير مزيد من الوقت مثل ما حدث مع GOD EATER و Gatchaman Crowds. وطبعاً هذا يحدث إذا ما كانت الجدولة في غاية السوء، أما إذا كانت الجدولة أقل سوءً فالطاقم سيتمكن من إنهاء عمله، لكن بجودة أقل من المطلوب.

HAIiymU
في المقابل، قد تجد أنميات متواضعة الميزانية كأنميات الأطفال، لكنها منظمة بعناية حيث ينتهي كل عامل من عمله (و قد تظهر بعض الحلقات صُنعت بسرعة لظرف ما)، ولكن جميع الرسومات ليست قبيحة وخارجة عن التصميم “off-model“، لكن فيها تواضع في التحريك والدقة وهذا غير ملحوظ لغير المهتمين (أغلب متابعي الأنمي).

إذاً ما هو عامل الميزانية هنا؟

باختصار فإن توظيف عاملين أمهر لفترة إنتاج أطول يحتاج إلى مبلغ أعلى، حيث تجد العمل إذا “أُحسن تنظيمه” يتمتع بمستوى عالي على كافة الأصعدة خصوصاً في الرسوم والتحريك لأنها الأطول والأكثر كلفة و ثباتها على هذا المستوى العالي طول فترة العمل يجعلها بحاجة إلى ميزانية كافية لضمان هذه الجودة (ون بنش مان لم يكن على مستوى ثابت). لكن مثل ما ذكرنا من قبل بأنه إذا كانت الجدولة سيئة فسيتم نسف كل هذا. الجدير بالذكر بأن الجدولة قد لا تكون سيئة منذ البداية لكن لظرف من الظروف حصل و أن تعرقلت مرحلة من مراحل الإنتاج مما أدى إلى حدوث خلل في الإنتاج، وقد يترتب عليه تأثر أغلب الحلقات التي تليها، والصناعة مليئة بمثل هذه الظروف حيث تأتي من حيث لا تحتسب.

تنزيل (95)
نأتي للجانب الآخر.. الرسامين. عُرف عن صناعة الأنميشن لمن يتتبعها بأنها صناعة ذات بيئة طاردة و بقوة حيث قلة الدخل وعدم ثبات وقت العمل، بل و أن بعضهم قد يبيت داخل الاستوديو عندما يشتد وطيس الإنتاج في الحلقات الأخيرة، لأن وقت الإنتاج يضيق أكثر وأكثر. أمثال هؤلاء لماذا دخلوا الصناعة؟

غالباً بسبب الشغف، بل إن الكثير منهم يُغادر الصناعة مبكراً (تصل النسبة إلى 90% حسب كلام يو يوشيناري)، ومن بين من بقي يظهر أناس أصحاب موهبة عالية ومستوى مبهر في التحريك والرسم يسعى أغلبية المنتجين للظفر بمهارتهم، بل و ذكرت الرسامة المخضرمة آيا سوزوكي بأنه يصل إليها عدد كبير من العروض الوظيفية، وهذا هو الحال مع هؤلاء الرسامين الكبار، حيث تلاحظ ميلهم إلى العمل على نوع معين من الأعمال أو العمل مع مخرجين معينين، بل و قد يتجاهل مبلغ أعلى نسبياً ليعمل على عمل يحبه أكثر.

[HorribleSubs] One-Punch Man - 12 [720p].mkv_snapshot_14.04_[2015.12.22_22.15.20]
نأتي الآن إلى ون بنش مان:

المنتج كينجي هامادا من (1)Bandai Visual عمل كمنتج مشارك في Space Dandy، والذي كان بإخراج شينغو ناتسومي (تحت إشراف وإدارة المخرج شينيتشيرو واتانابي). هامادا هو المنتج التنفيذي الأساسي لون بنش مان وهو من أتى بالمخرج شينغو ناتسومي ومصمم الشخصيات تشيكاشي كوبوتا (صاحب تصريح الميزانية) والذي كان أيضاً من طاقم Space Dandy، تواجد هذا الثنائي مع المنتج هامادا سمح لعدد من كبار الرسامين الذين عملوا في سبيس داندي ممن يعشقون ون بنش مان بالتواجد في المشروع مع أنهم في العادة لا يتواجدون في أعمال مادهاوس إلا ما ندر. الجدير بالذكر أن ون بنش مان باستثناء هؤلاء النخبة يعتبر متواضع، حيث تعددت الحلقات التي تجد نصفها بتحريك يُذهب الألباب و النصف الآخر متواضع بل وسيئ في بعض الأحيان.

في النهاية، أتمنى من عشاق الأنمي عدم الاستهانة بالصناعة عبر رسم خط مستقيم بين ما يظهر له على شاشته وبين عنصر معين مثل “الميزانية”، فالموضوع ليس بهذه البساطة، ولن يكون بهذه البساطة.

(1) بانداي فيجوال، هي شركة للتوزيع المرئي والمسموع (مثل انيبلكس، ميديا فاكتوري، كينغ ريكورد، افيكس، ورنر برذر، وغيرها) و تقوم هذه الشركات في بعض الأحيان بإنشاء وإدارة مشاريع للأنمي، و تجميع الطاقم الأساسي والتواصل مع استوديوهات الأنميشن، وتجميع المساهمين من الشركات الاخرى كأعضاء في لجنة الإنتاج، وإدارة العملية التجارية للمشروع.

عن Jaku

الأنمي للمتعة